مشهد لا يصدق لنواب البرلمان رجالاً ونساءً.. لكمات وركلات وسُباب! (شاهد الفيديو)

بو يمن 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 

 

 

 في مشهد غريب وصادم، اندلع عراك بالأيدي تطور إلى إلقاء مقاعد في البرلمان الأوغندي قبيل مناقشة في المجلس بشأن منح رئيس البلاد فترة ولاية أخرى.وأظهرت لقطات الفيديو تم تداولها بمواقع التواصل اندلاع المشاجرة بين نواب من الحكومة والمعارضة.

وقال المتحدث باسم الشرطة، إميريان كاييما: “إن الشرطة أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق مظاهرات خرج فيها طلاب ومعارضون”.

وأضاف أن كيزا بيسيجي، وهو شخصية بارزة في المعارضة، اعتقل بعد أن حاول حشد المتظاهرين السير نحو البرلمان.

وحسبما أفاد التلفزيون الرسمي الأوغندي، فقد اجتمع مشرعون في البرلمان الأوغندي لليوم الثاني على التوالي، قبل أيام، لمناقشة إمكانية تغيير الدستور للسماح للرئيس يويري موسيفيني دخول الانتخابات حتى بعد سن ال 75.

وقال صحافي من وكالة “رويترز” في موقع الحادث، إن أعضاء البرلمان تبادلوا الضربات والركلات، وكان بعضهم يستعين بالميكروفون والكراسي في المشاجرة، وإن اثنين من المشرعين فقط استطاعا الخروج من الغرفة بعد بداية الاشتباكات.

وتم اتهام 25 نائب على الأقل بتورطهم في القتال، يوم الثلاثاء الماضي، بسبب رفضهم التعديل الدستوري المقترح لتمديد ولاية موسيفيني قسرا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق