المتعجلون يغادرون الأراضى المقدسة اليوم

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

انتظام شعيرة رمى الجمرات.. واستقرار أوضاع البعثة المصرية
ينهى الحجاج المتعجلون مناسك الحج اليوم وينهى كل الحجيج المناسك غدًا الإثنين لتبدأ رحلات مغادرة مكة المكرمة سواء بالعودة إلى بلادهم أو بالتوجه إلى المدينة المنورة لزيارة المسجد النبوى.
وأغلقت السلطات بعض الشوارع فى مشعر منى كجزء من خطة تفويج ضيوف الرحمن، فيما قامت قوات الدفاع المدنى بنشر جنودها على جميع المسارات المؤدية إلى جسر الجمرات والخيام فى مشعر منى برش ضيوف الرحمن بالمياه الباردة لتلطيف درجات الحرارة ووقايتهم من ضربات الشمس.
يأتى ذلك فيما أعلنت وزارة الصحة والسكان، صباح السبت، ارتفاع حالات الوفاة بين الحجاج المصريين بالأراضى السعودية إلى 29 حالة.
وقال الدكتورأحمد الأنصارى، رئيس بعثة الحج الطبية، إلى زيادة الوفيات خلال يومى عرفة وأول أيام العيد، نتيجة للإجهاد والمشقة وكبر السن.
ومن جانب آخر ذهبت جموع حجاج بيت الله الحرام اليوم، ثانى أيام عيد الأضحى المبارك ــ أول أيام التشريق ــ إلى منشأة الجمرات بمشعر منى لرمى الجمرات الثلاث، مبتدئين بالجمرة الصغرى، ثم الوسطى، ثم جمرة العقبة، تأسيا واتباعا للرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام.
واستوعبت منشأة الجمرات ضيوف الرحمن الذين توافدوا تباعا لرمى الجمرات الثلاث دون تزاحم يذكر، حيث كانت الوفود ترمى الجمرات فى يسر وطمأنينة.
وسط وجود مكثف لرجال الأمن العام والكشافة والدفاع المدنى وغيرهم من الجهات المعنية لخدمة ضيوف الرحمن وتنظيم حركة التفويج على منشأة الجمرات الحنيف.
ومن المتوقع أن يغادر حجاج بيت الله الحرام المتعجلون، اليوم الأحد، مشعر منى بعد أن وفقهم الله تعالى لأداء الفريضة.
وبعد رمى الجمرات فى آخر أيام الحج يتوجه الحاج صوب المسجد الحرام فى مكة المكرمة للطواف حول البيت العتيق، بعد أن أكملت قوافل الحجاج أداء مناسكها بأركانها وواجباتها وفرائضها، وبذلك يكون طواف الوداع آخر أعمال الحج وآخر العهد بالبيت العتيق امتثالا لقوله صلى الله عليه وسلم (لا ينفرن أحدكم حتى يكون آخر عهده بالبيت).
وطواف الوداع هو آخر واجبات الحج التى ينبغى على الحاج أن يؤديها قبيل سفره مباشرة عائدا إلى بلده، ولا يعفى من طواف الوداع إلا الحائض والنفساء.
من ناحيتها دفعت بعثة وزارة السياحة بالأراضى المقدسة بلجانها المختلفة بمنى لمتابعة أحوال الحجاج طوال أيام التشريق.
وأكد محمد شعلان، وكيل أول وزارة السياحة رئيس بعثة الحج السياحى أن هناك تواصلا مستمرا بين البعثات النوعية والبعثة الرسمية، مشيرا إلى أن بعثة الحج السياحى بالتعامل الفورى مع عدد من الشكاوى التى وردت اليها والتى تمثلت فى شكوى مجموعة من الحجاج من التكدس الشديد بخيم إقامتهم بمنى؛ حيث تم إرسال لجنة من البعثة لحل المشكلة كما استقبلت البعثة بعض الحجاج التائهين من كبار السن وتم الاتصال بالشركات التابعة لها هؤلاء الحجاج وأعادتهم إلى مخيماتهم.
وأشار شعلان إلى أن هناك حالة وفاة واحدة بين حجاج بعثة الحج السياحى والتى توفيت ظهر امس فى عرفات، وجاءت وفاتها طبيعية، ليصبح عدد الوفيات من بين حجاج السياحة ٧ حالات منذ بداية موسم الحج.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق