«العالمية للعلماء المسلمين» تستنكر تطاول الإعلام القطري على علماء الأمة

الإتحاد 0 تعليق 19 ارسل لصديق نسخة للطباعة

استنكرت الهيئة العالمية للعلماء المسلمين في رابطة العالم الإسلامي تطاول الإعلام القطري على علماء الأمة..

مؤكدة أن الآلية الإعلامية المسخرة لخدمة التطرف تتولد عنها مثل هذه النماذج في تيه انسلاخها من أدب الإسلام في حفظ الديانة واللسان وهذا النشاز الإعلامي لا يلتقي إلا عندما تتكامل دائرة التنازل الأخلاقي في سبيل الوصول لهدفه المشبوه.

فيما يلي نص البيان الذي أصدرته الهيئة بشأن تطاول الإعلام القطري على علماء الأمة..« الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده نبينا محمد وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد اطلعت الأمانة العامة للهيئة العالمية للعلماء المسلمين برابطة العالم الإسلامي على ما صدر عن الإعلام القطري من الإساءة لجملة من كبار علماء الأمة الإسلامية ومن بينهم أعضاء في هيئتها العالمية واتهامهم بالأوصاف المنافية للإيمان وهو ما يعبر بوضوح عن تأثر الحاضن بفكر المحضون الذي صدر للعالم الإسلامي نظريات التطرف والعنف والتكفير والمفاصلة الشعورية لأهل الإسلام وتخرج في مدرسته قادة داعش والقاعدة ولفيفهم الضال.

وإذ تستنكر الأمانة هذه الجرأة على أعراض كبار علماء الأمة لتؤكد بأن الآلية الإعلامية المسخرة لخدمة التطرف تتولد عنها مثل هذه النماذج في تيه انسخلاها من أدب الإسلام في حفظ الديانة واللسان.

وهذا النشاز الإعلامي لا يلتقي إلا عندما تتكامل دائرة التنازل الأخلاقي في سبيل الوصول لهدفه المشبوه وقد قال الله تعالى: «والذين يؤذون المؤمنين والمؤمنات بغير ما اكتسبوا فقد احتملوا بهتاناً وإثماً مبيناً» وقال نبينا صلى الله عليه وسلم: «المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده». ... المزيد
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق