"الائتلاف" يؤكد على تلاحم "القوى الوطنية" بخندق ثورة سوريا

عربي 21 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
حضر رئيس الائتلاف الوطني السوري، رياض سيف، اجتماعا للمجالس المحلية، أمس الأربعاء، في مدينة غازي عنتاب (جنوبي تركيا)، بمشاركة رئيس الحكومة المؤقتة جواد أبو حطب، وأعضاء من الهيئة السياسية للائتلاف الوطني.

وبحث المجتمعون "تعزيز العمل، والتطورات الميدانية والسياسية الأخيرة، إضافة إلى مواصلة سلطة الأسد، والمليشيات الإرهابية الحليفة لها، ارتكاب الجرائم بحق المدنيين السوريين"، بحسب بيان أصدره الائتلاف الأربعاء.

وشرح رئيس الائتلاف، رياض سيف، آليات تعزيز التمثيل للمجالس المحلية داخل الائتلاف الوطني، وذلك بعد عملية الإصلاح التي أقرت في اجتماع الهيئة العامة الأخير.

واستعرض "سيف" التطورات الميدانية والسياسية الأخيرة، مشددا على ضرورة تفعيل دور المجالس المحلية إلى جانب الائتلاف الوطني والحكومة المؤقتة، ووحدة تنسيق الدعم، والفصائل العسكرية.

واعتبر "سيف" أن المرحلة تحمل تحديات كبيرة تتطلب تقديم المؤسسات في الداخل لتكون "المعبِّر الأمين عن ثوابت الثورة السورية"، حسب وصفه، مضيفا أنها تتطلب أيضا تلاحما بين الجميع في خندق الوطنية السورية، والحرص على وحدة سورية، ومواجهة كل المخاطر.

من جهتها، قدمت وحدة المجالس المحلية عرضا لأوضاع المحافظات، والمصاعب التي تواجهها، والمقترحات لمواجهة تلك المشكلات. 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق