بريطانيا تستفيد من خبرة الإمارات في مكافحة حرائق الأبراج

الإتحاد 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لندن (وام)

استجابت الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي لدعوة هيئة إطفاء كورن وول البريطانية للاستفادة من خبراتها فيما يختص بسلامة المباني والتعامل معها أثناء الحوادث. وأكد اللواء خبير راشد ثاني المطروشي مدير عام الإدارة أن هذه الدعوة تعكس الخبرة والحرفية العالية التي يتمتع بها الدفاع المدني في دولة الإمارات سواء فيما يتعلق بالإمكانات البشرية أو الفنية.

وقال: «الطلب البريطاني للاستفادة من خبراتنا المحلية خصوصاً في مجال الأمن والسلامة والتعامل مع الحرائق في المباني والأبراج الشاهقة يأتي بعد النجاحات المتتابعة التي تحققت في هذا الصدد ويعد بمثابة شهادة إجادة جديدة فيما يتعلق بجودة وريادة إجراءات الدفاع المدني في دبي والإمارات بصفة عامة».

واستعرض وفد الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي خلال زيارته للعاصمة البريطانية لندن برئاسة المطروشي تلبية لهذه الدعوة واجتماعه مع بول والكر قائد هيئة الإطفاء القائد الدولي للمجلس الوطني البريطاني لكبار ضباط الإطفاء - أفضل الممارسات المتبعة في إجراءات أمن وسلامة المباني والتعامل مع حرائق الأبراج والمباني المرتفعة.

وشهد الاجتماع من جانب الحكومة البريطانية نيل أوكونر مدير سلامة المباني في وزارة الجاليات والحكومة المحلية وممثلو الأمن والسلامة فيما ضم الوفد الإماراتي إلى جانب اللواء المطروشي .. العقيد خبير علي حسن المطوع مساعد المدير العام للخدمات الذكية والنقيب طاهر أنوهي نائب مدير إدارة الرقابة والتفتيش. كما شهدت الزيارة اجتماعاً مهماً لممثلي الدفاع المدني بدبي مع ديم جوديث هاكيت التي تقود عملية مراجعة لوائح المباني بعد حادث حريق غرينفل وتمارا فينكليستن مدير عام الرعاية المجتمعية في وزارة الصحة المكلفة بالإشراف على برنامج سلامة مستحدث للمباني في وزارة الجاليات والحكومة المحلية تم إطلاقه عقب حادث حريق برج غرينفل بهدف النهوض بمسؤولية ضمان الثقة بأنظمة السلامة من الحرائق في المباني الشاهقة.

وأشاد الجانب البريطاني بالإمكانات الفنية الرفيعة والخبرات التي يتمتع بها الدفاع المدني في دبي سواء في التعامل مع الحوادث الطارئة المرتبطة بهذه النوعية من الحرائق أو فيما يتعلق بإجراءات الأمن والسلامة الكفيلة بتقليص هامش حدوث هذه الحرائق من الأساس.

أخبار ذات صلة

0 تعليق