ضبط مصنع لبيع لحوم منتهية الصلاحية في رأس الخيمة

الإتحاد 0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة

هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

ضبطت القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة بالتنسيق مع بلدية رأس الخيمة «إدارة الصحة العامة» ، مصنعاً يدار من قبل آسيويين لتصنيع وبيع اللحوم المنتهية الصلاحية والتلاعب بتاريخ انتهائها. وتمكنت الجهتان من مصادرة كميات كبيرة من اللحوم قبل بيعها، إلى جانب إحالة المتهمين إلى الجهات المعنية للمضي بالإجراءات المتبعة في ذلك.

وقال العميد عبدالله علي منخس مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية، «ورد بلاغ من مفتشي قسم الرقابة الغذائية ببلدية رأس الخيمة يفيد بوجود مصنع للحوم يقوم ببيع وتصنيع اللحوم المنتهية الصلاحية، والتلاعب في تواريخ انتهاء الصلاحية من خلال وضع المنتجات في أكياس وعلب طبع عليها تواريخ انتهاء جديدة، للعمل على الغش لإعادة بيعها».

و أضاف منخس «تم تشكيل فريق عمل مشترك من قسم الجرائم المنظمة ومفتشي الصحة للانتقال لمقر المصنع، حيث تم ضبط كميات كبيرة من اللحوم المنتهية الصلاحية والأكياس والعلب المطبوعة عليها تواريخ الانتهاء الجديدة والتي تم تعبئة مجموعة كبيرة من اللحوم المنتهية فيها وذلك للبدء في عملية بيعها، ولكن تم ضبط المنتجات قبل البدء بعملية البيع».

وذكر أنه تم ضبط المسؤولين عن المصنع وهم من الجنسية الآسيوية، وإجراء التحقيق المبدئي معهم، وأقروا فيه بقيامهم بتصنيع وبيع لحوم منتهية الصلاحية ليتم بعد ذلك إحالتهم للجهات المختصة لاستكمال باقي الإجراءات القانونية بحقهم، ولينالوا جزاءهم العادل بحسب قانون الغش التجاري والتدليس في المعاملات التجارية.

و أشاد العميد عبدالله منخس بالتعاون الكبير الذي تبديه بلدية رأس الخيمة – إدارة الصحة العامة مع شرطة رأس الخيمة في مختلف القضايا التي تمس الغش التجاري وانتهاك المعاملات التجارية، والتي تمس الصحة العامة وسلامة الأغذية، وكذلك على يقظة مفتشي قسم الرقابة الغذائية وعملهم الدؤوب لضبط المضرين بالصحة والسلامة العامة لينال مرتكبو تلك الجرائم الجزاء العادل، داعياً جميع أفراد المجتمع إلى ضرورة التعاون والإبلاغ عن أية تجاوزات أو أمور قد تثير الشك والريبة للعمل معاً للحفاظ على أمن واستقرار المجتمع.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق