ديبالا يقود يوفنتوس لفوز ساحق على تورينو

الحياة 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أحرز باولو ديبالا هدفين، رافعا رصيده إلى عشرة أهداف في ست مباريات في الدوري هذا الموسم، ليقود يوفنتوس للفوز 4-صفر على جاره تورينو ويواصل بدايته المثالية في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم أمس (السبت).

وحقق نابولي فوزه السادس على التوالي بتغلبه 3-2 على سبال بعدما أجهض هدف متأخر سجله فوزي غلام أداء شجاعا من المنافس الصاعد حديثا.

وسجل نابولي، أقوى هجوم الموسم الماضي، 22 هدفا بالفعل هذا الموسم ويتفوق على يوفنتوس حامل اللقب بفارق الأهداف بعدما جمع الفريقان 18 نقطة من ست مباريات.

ولم يواجه يوفنتوس متاعب كبيرة في التفوق على تورينو في قمة المدينة بعدما أهداه المنافس الهدف الأول، كما طُرد أحد لاعبيه قبل مرور نصف ساعة من زمن اللقاء.

وبدأ المدافع ليانكو أخطاء تورينو في المباراة بتمريرة خاطئة باتجاه مرمى فريقه في الدقيقة الرابعة أنقذها الحارس سلفاتوري سيريغو بصعوبة.

وواجه تورينو المزيد من المشاكل في الدقيقة 16 عندما فقد لاعب الوسط توماس رينكون الكرة أمام ميرالم بيانيتش الذي مرر إلى ديبالا ليسجل المهاجم الأرجنتيني الهدف الأول ليوفنتوس.

وساءت الأمور بالنسبة لتورينو عندما تدخل دانييلي باسيلي، الذي كان يملك إنذارا بالفعل، بتهور على بيانيتش ليطرد بعد 25 دقيقة فقط.

وانتهت المباراة عمليا عندما حول بيانيتش تمريرة خوان كوادرادو إلى الشباك قبل خمس دقائق على نهاية الشوط الأول.

وسجل اليكس ساندرو الهدف الثالث برأسه من ركلة ركنية نفذها بيانيتش في الدقيقة 57 وتألق سيريغو ليمنع شباكه من استقبال المزيد من الأهداف.

لكن شباكه اهتزت للمرة الرابعة عندما انطلق ديبالا بعيدا عن دفاع تورينو في الوقت المحتسب بدل الضائع ليضع الكرة من فوق الحارس البالغ عمره 30 عاما.

وتعين على نابولي تعويض تأخره في طريقه لانتصاره 11 على التوالي في الدوري وهو رقم قياسي للنادي.

ومنح باسكوالي شياتريلا تقدما مفاجئا لسبال في الدقيقة 13 لكن تفوقه لم يستمر سوى دقيقة واحدة بعدما أدرك لورينتسو انسيني التعادل.

ووضع خوسيه كايخون بضربة رأس نابولي في المقدمة في الدقيقة 71 لكن سبال أدرك التعادل بعد سبع دقائق أخرى من طريق فيدريكو فيفياني من ركلة حرة.

ورفض نابولي الاستسلام وحسم غلام الفوز بعد مجهود فردي في الدقيقة 83 بعدما انطلق اللاعب الجزائري إلى داخل الملعب قبل أن يضع الكرة في الشباك بقدمه اليمنى.

وأحرز ستيفن الشعراوي هدفين ليقود روما للفوز 3-1 على ضيفه أودينيزي بعدما افتتح ايدن جيكو التسجيل لوصيف البطل الموسم الماضي.

وأهدر دييغو بيروتي ركلة جزاء لصالح روما، فيما أحرز ينس تريغر لارسن هدف أودينيزي الوحيد في الدقيقة الأخيرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق